عن اللقاء

تعد المشاريع الصغيرة اليوم محور تركيز المجتمع الدولي باعتبارها البوابة -اللقاء.previewنحو تطوير الأسواق وتحديد المزايا التنافسية والعمل وفقاً لها، وزيادة فرص العمل وتعزيز النمو الاقتصادي. والمملكة العربية السعودية لها دور رائد في هذا الصدد، حيث تداوم الإدارات الحكومية المعنية على تطوير الاستراتيجيات والمبادرات ذات العلاقة لدعم الأهداف التنموية التي تطمح الدولة لإنجازها، وخصوصاً في مجال المشاريع الصغيرة.

وبناء على نجاح مبادرة مسابقة ولقاء ريادة الاعمال السابقة والذي تم إطلاقه من قبل تراكس بالمملكة العربية السعودية TRACCS  بالتعاون مع الغرفة التجارية ممثله في لجنة شابات الأعمال تعتزم شركة تراكس الإبداعية إطلاق برنامج “لقاء ريادة الأعمال الثاني 2015”. حيث يستهدف البرنامج رواد الأعمال وكبار أصحاب القرار في المملكة العربية السعودية، وغيرهم من أصحاب العلاقة لتسليط الضوء على ثقافة المبادرة والابتكار، والتركيز على المشاريع الصغيرة التي تعد اليوم محور تركيز المجتمع المحلي والدولي باعتبارها البوابة نحو تطوير الأسواق والارتقاء بمستويات الابتكار فيها، والوسيلة التي يمكن من خلالها تحديد المزايا التنافسية، والعمل وفقاً لها، وإفساح المجال لتوليد مزيد من فرص العمل وتعزيز النمو الاقتصادي.

تعتمد استراتيجية البرنامج على ثلاث مجالات رئيسية الانتاج والتصنيع … الريادة المجتمعية والتطوير والبتكار في التعليم الصحة يتم أختيار ثلاثين شابة ممن يملكن مشاريع صغيرة قائمة أو أفكار رائدة لمشاريع مستقبلية، وتزويدهن بباقة من برامج التدريب والتأهيل، ثم متابعة أداء مشاريعهن استعداداً للقاء المستثمرين المحتملين الذي سيشكلون الفرص الواعدة التي تنتظر هؤلاء الشابات. وسيتم تقييم المشاريع خلال أيام اللقاء من قبل لجنة تحكيم لاختيار المشاريع الصغيرة الأكثر تميزاً، ومن ثم أختيار فائزتين من كل فئة من الفئات الثلاثة للمسابقة حيث أن مجموع الفائزات من الفئات الثلاثة ستة فائزات وستحصل الفائزة الأولى من كل فئة على جائزة مالية تبلغ 100,000 ريال كرأس مالٍ مدفوعٍ غير مسترد وفقا لتقييم لجنة التحكيم ، وستحصل الفائزة الثانية من كل فئة على جائزة مالية تبلغ 25,000 ريال كرأس مالٍ مدفوعٍ غير مسترد وفقا لتقييم لجنة التحكيم ، إضافة ستحصل كل الفائزات على مرحلة إرشاد لمدة عام كامل، بناء على التقييم النهائي من قبل لجنة التحكيم.

وسوف يتم الإعلان عن الفائزات اثناء لقاء ريادة الأعمال الثاني بجدة 2015 فسيكون منصة تفاعلية للمشاريع الناشئة، والشخصيات التجارية، والمسؤولين الحكوميين، والمؤسسات المالية لتعزيز وتنمية ثقافة المشاريع الصغيرة عالمياً، وخاصة في دول العالم الإسلامي، والمساعدة في إيجاد شركات صحية قادرة على النمو والازدهار. اللقاء يقام كل سنتين ليبرز ما تم إنجازه من خلال التواصل مع الجهات الحكومية وذات العلاقة للاحتياجات تطوير قطاع العمل لفئة رواد الاعمال ومعرفة انجاز الارشاد للمشاريع الفائزة اثناء المسابقة.  حيث يتم التركيز في كل لقاء على سمة رئيسية مرتبطة بثقافة المشاريع الصغيرة داخل وخارج المملكة، وذلك بعد وضع استراتيجية تتناول قضايا التعليم، والتوعية، والإنجاز، مع الحرص على الخروج من كل لقاء بنتائج ملموسة ومباشرة لدعم قطاع المشاريع الناشئة.